"من الدراما والسينما حتى الوثائقيات".. كيف ظهرت شخصية الملكة إليزابيث الثانية الأسطورية على الشاشة؟ | اخبار 24 ساعة ترفيه
مشاهير العالم

 “من الدراما والسينما حتى الوثائقيات”.. كيف ظهرت شخصية الملكة إليزابيث الثانية الأسطورية على الشاشة؟

#مشاهير #مشاهير_العالم #أخبار_عالمية #الفن #أفلام

وفاة الملكة إليزابيث الثانية ملكة إنجلترا أعلنت رسميا، وذلك بعد ساعات من التقارير التي أثيرت عن حالتها الثانية والتي فجرت بدورها حالة من القلق في أرجاء القصر الملكي وبين الشعب البريطاني وحول العالم، حيث كان قد أفاد قصر باكنجهام أن الملكة تخضع للإشراف الطبي في قلعة بالمورال باسكتلندا، بعد تدهور حالتها الصحية، حتى أن أفراد العائلة الملكية توجهوا إلى هناك للبقاء بجانبها، وتعتبر شخصية الملكة إليزابيث من الشخصيات الأسطورية التي أثارت الاهتمام لتجسيدها على الشاشة.

تنوع ظهور الملكة إليزابيث الثانية على الشاشة

شخصية الملكة إليزابيث الثانية أصبحت مصدر إلهام للعديد من الأعمال الفنية على الشاشة، حيث تم إنتاج العديد من الأعمال في فئات مختلفة مستوحاة من شخصية الملكة، بدءًا من الأفلام الوثائقية والسير الذاتية حتى أعمال الدراما والسينما، وسواء كانت المحور الرئيسي الذي يرتكز عليه العمل، أم دور ثانوي في قصة العمل، إلا أنها تظل دائمًا وأبدًا لقطة أساسية في أي عمل عن حياة العائلة الملكية، ويتم تجسيد قوتها وحكمتها في إدارة الأمور، وأيضًا عفويتها وبساطتها في كثير من المواقف.

الملكة إليزابيث الثانية
الملكة إليزابيث الثانية

شخصية الملكة إليزابيث الثانية في مسلسل “The Crown” 

يعد مسلسل “The Crown” أحد أكثر الأعمال الشهيرة التي تناولت شخصية الملكة إليزابيث، والتزمت بتصوير شخصيتها على الإطلاق، وهو أحد أكثر أعمال نتفليكس اهتمامًا، حيث يغطي حياة الملكة إليزابيث الثانية بأكملها تقريبًا، وأدى دورها في مواسم المسلسل المختلفة كل من كلير فوي، وأوليفيا كولمان، وتيلدا سوينتون.

ويغطي الموسم الأول الفترة الممتدة من زواج الملكة إليزابيث من فيليب دوق إدنبرة في عام 1947، ثم تتناول المواسم اللاحقة باقي فترات حياتها، حتى الموسم السادس، الذي من المقرر أن يتناول حياة الأمير ويليام وزوجته كيت ميدلتون، بحسب تقرير مجلة فارايتي.

شخصية الملكة إليزابيث تثير اهتمام صناع السينما

كما جسدت ستيلا جونيت شخصية الملكة في فيلم “سبنسر – Spencer” عام 2021، من بطولة كريستين ستيوارت في دور الأميرة ديانا، وجاك فارثينج في دور الأمير تشارلز، ويتناول الفيلم قصة الأميرة ديانا خلال فترة زواجها من الأمير تشارلز، كما أدت إيما طومسون شخصية الملكة إليزابيث الثانية في الدراما التلفزيونية “Strolling the Canines”، ويروي الفيلم التلفزيوني لعام 2012 اقتحام قصر باكنجهام الشهير الذي خطط له مايكل فاجان في عام 1982، حيث اقتحم هذا الشخص البريطاني القصر ودخل غرفة نوم الملكة أثناء نومها.

شخصية الملكة إليزابيث في فيلم “The Queen”

أثار تجسيد شخصية الملكة إليزابيث الثانية في فيلم “The Queen” عام 2006 اهتمامًا خاصًا، حيث يصور فيلم السيرة الذاتية البريطاني الدرامي وفاة ديانا، أميرة ويلز، والفيلم من إخراج ستيفن فريرز، وبطولة هيلين ميرين في دور الملكة إليزابيث الثانية، وتزامن إنتاجه وعرضه مع إحياء المشاعر العامة الإيجابية فيما يتعلق بالملكية، خاصةً بعدما اعتبرت العائلة المالكة وفاة ديانا شأنًا خاصًا، وبالتالي لا يجب التعامل معها على أنها وفاة ملكية رسمية

وحصل الفيلم على إشادات نقدية وشعبية إيجابية، ونالت هيلين ميرين العديد من الجوائز الكبرى مثل الأوسكار وبافتا وجولدن جلوب، حتى أن الملكة إليزابيث بنفسها أشادت بأداء هيلين ميرين، وقامت بدعوتها لتناول العشاء في قصر باكنجهام، وفقًا لتقرير BBC.

شخصية الملكة إليزابيث في فيلم “A Royal Evening Out”

فيلم “A Royal Evening Out” عام 2015 هو دراما كوميدية تدور أحداثها حول الأميرة الشابة إليزابيث والأميرة مارجريت، وهو من إخراج جوليان جارولد، وبطولة الممثلة الكندية سارة جادون في دور الأميرة إليزابيث المراهقة، التي تخاطر مع أختها الصغرى الأميرة مارجريت (بيل باولي) بالخروج من قصر باكنجهام للاستمتاع باحتفالات يوم النصر، ويتضمن الفيلم أحداث تاريخية فريدة استطاع استخدامها كنقطة انطلاق لتحويلها إلى عمل درامي ممتع، وفقًا لموقع IMDB.

الملكة إليزابيث في الأعمال الوثائقية

تناولت العديد من الأعمال الوثائقية حياة الملكة إليزابيث الثانية، وحرصت تلك الأعمال على توثيق أبرز المحطات في قصة الملكة والعائلة الملكية البريطانية، ومن أبرز تلك الأعمال الوثائقية، فيلم “Elizabeth: A Portrait in Components” عام 2022، وهو فيلم وثائقي فريد ومبتكر عن حياة الملكة إليزابيث الثانية، من إخراج روجر ميشيل، ويقدم العمل قصة راقية وعصرية جديدة للحكم الاستثنائي الذي دام 70 عامًا للملكة، صاحبة أطول فترة حكم بريطاني، وفقًا لموقع signature.

أحداث العائلة الملكية في الوثائقيات

في عام 2018، عُرض “The Coronation”، وهو فيلم وثائقي تلفزيوني بريطاني تم إنتاجه للاحتفال بالذكرى الخامسة والستين لتتويج الملكة إليزابيث الثانية، وكشف العمل عن  تجربتها أثناء تتويجها، وبعض جواهر التاج المستخدمة في الحفل، ومن أبرز الأعمال أيضًا فيلم “Elizabeth at 90: A Household Tribute”، وهو فيلم وثائقي تلفزيوني عام 2016، تم إنتاجه للاحتفال بالذكرى التسعين لميلاد الملكة إليزابيث الثانية، أنتجته هيئة الإذاعة البريطانية وأخرجه جون بريدكت ورواه تشارلز أمير ويلز.

 

أخبار 24 ساعة ترفيه موقع اخباري يهتم بأخر اخبار الفن والمشاهير نرصد اخر الاصدارات الفنية ونحللها. نتابع اخبار شبكة نتفليكس وننشر عن احدث الاصدارات التي تقدمها Netflix .  نهتم بالموسيقى والفن العالمي ونقدم اخر اخبار فرق البوب الكورية BTS ونقدم كلمات الاغاني مكتوبة, وحظك اليوم.

Related Posts

1 of 65